لجنة الاغاثة والطوارئ

الخميس 24 ديسمبر 2020

أعلنت لجنة الإغاثة والطوارئ التابعة لاتحاد الأطباء العرب، تنفيذ المرحلة الأولى من  حملة "دفء7" بكل من  مصر واليمن وبورما وسوريا ؛ وذلك  للمساهمة في توفير "شتاء آمن" للمتضررين من موجات البرد القارس والصقيع.

ففي مصر، وضمن مشروع حملة "دفء7"، قامت لجنة الإغاثة والطواري بتوزيع بطاطين على عدد من الأسر ، بمحافظتي الإسكندرية والبحيرة  ، وفي محافظة آب باليمن، جرى توزيع بطاطين مزدوجة على النازحين. 

وبمخيمات أعزاز بشمال سوريا، جرى توزيع نحو 29 طن مواد تدفئة على مخيمات النازحين ، وفى بنجلاديش، وزعت لجنة الإغاثة والطوارئ حقائب ملابس شتوية على مخيمات لاجئى بورما ، ومن المقرر أن يتم تنفيذ المرحلة الثانية خلال شهر يناير المقبل.

تأتى أهمية هذه الحملة فى الوقت الذى يتوقع أن تشهد فيه المنطقة العربية موجة من الطقس السيئ والعواصف الثلجية مع هطول للأمطار الغزيرة خاصة فى مناطق مخيمات اللاجئين والنازحين بالمناطق الحدودية ما قد يؤدى الى تفاقم الأوضاع المعيشية والصحية واتلاف المخزون الغذائى لعدد من المخيمات ، وقد ينتج عن هذه الموجة تدمير عدد من المخيمات وتشريد مئات العائلات داخل سوريا وعلى المناطق الحدودية.

وتسعى لجنة الإغاثة والطوارئ من خلال حملة  "دفء7" التي أطلقتها اللجنة مطلع شهر نوفمبر للعام السابع على التوالي، ويستغرق 4 أشهر؛ التقليل من الأضرار الناجمة عن موجات البرد والعواصف الثلجية، والعمل على تفادي الأمراض الناتجة عنها، وذلك من خلال توفير أدوات ووسائل التدفئة اللازمة مثل البطانيات وغيرها، في عدد من الدول والمناطق المتضررة.