أخبار الاتحاد

الخميس 18 مارس 2021

وجه اتحاد الاطباء العرب على لسان أمينه العام الأستاذ الدكتور أسامة رسلان تحية وتقدير للأطباء المصريين ؛ احتفالا بيوم الطبيب المصري الثالث والأربعون الذي يوافق ١٨ مارس من كل عام، وذلك في ذكرى افتتاح أول مدرسة للطب في مصر والشرق الأوسط بأبو زعبل في 18 مارس 1827م

ويأتي الاحتفال بيوم الطبيب المصري هذا العام في ظروف وأجواء إستثنائية يعيشها أطباء مصر والعالم وأطقم التمريض كخط دفاع أول في مواجهة وباء كورونا.

وقال اتحاد الأطباء العرب في بيان اليوم إن التاريخ سوف يسطر بحروف من نور، ما يبذله الأطباء، خلال أزمة الجائحة وجهود مضنية وتصدرهم الصفوف الألى لحماية المجتمع من فبروس كورونا.

كما أعرب عن خالص الشكر والعرفان لما يبذله أطباء مصر وجميع العاملين في المجال الطبي من تضحيات إنسانية في المرحلة الراهنة.

وأكد "رسلان": أن الدور الكبير للأطباء لا يقتصر فقط على صعيد الحرب ضد الوباء، ولكن دورهم يمتد ويستمر يوميا في جميع أقسام المستشفيات المصرية لعلاج المرضى والمصابين وتخفيف آلامهم.

وجدد الاتحاد التأكيد على ضرورة توفير الحماية اللازمة لجميع الأطقم الطبية عبر اتاحة جميع مستلزمات الوقاية اللازمة لهم بالمستشفيات والمراكز الطبية.