أخبار الاتحاد

الأحد 1 أغسطس 2021

وقع اتحاد الأطباء العرب ممثلا في الأستاذ الدكتور أسامة رسلان الأمين العام للاتحاد، اتفاقية تعاون مشترك مع منظومة نبض للتوعية والإعلام الصحي اللبنانية الأحد، لتعزيز الوعي الصحي، وتحقيق التعاون اللازم في تقديم البرامج المهنية والتدريبية المتخصصة. 

وعلى هامش حفل توقيع اتفاقية التعاون مع منظومة نبض للتوعية والإعلام الصحي اللبنانية، بدار الحكمة بالقاهرة، قال الدكتور أسامة رسلان أن الاتفاقية تأتي ضمن منظومة رفع الوعي الصحي للمرضى.

وأبرز رسلان أن اتفاق التعاون مع منظومة نبض يستهدف تحقيق التعاون اللازم في تقديم البرامج المهنية والتدريبية المتخصصة؛ لتحقيق التنمية المهنية بالدول العربية.

ومن جهته، قال عدنان أبو شرار رئيس مجلس إدارة منظومة نبض إن "نبض منظومة متكاملة تخاطب الطبيب وتوفر له الآليات الأساسية التي يستطيع التعامل من خلالها مع المرضى". 

وأشار إلى أنه مع تنامي عدد المرضى فالطريقة الوحيدة التي يمكن من خلالها السيطرة على جودة الرعاية الصحية هي عبر وضع آليات ذات محتوى له مرجعية حسب كل حالة مرضية.

وأضاف أن ما تقدمه نبض للطبيب هي أكبر مكتبة من مقاطع الفيديو الخاصة بالأمراض والعمليات، بمعني أن هذا المحتوى ليس عشوائيا وإنما متسلسل، متابعا : "لدينا مكتبة كاملة تتخاطب مع المريض عبر المرحلة المرضية سواء كانت عملية جراحية أو متابعة مرض مزمن ".
وتتضمن مذكرة التفاهم بين الاتحاد ومنصة نبض للتعليم والتوعية والاعلام الصحي، الاتفاق على إعتماد "منصة نبض" كتعليم مستمر للاطباء من أجل تحديث المعلومات الطبية، وفق آخر الدراسات والابحاث العلمية المحكمة من جهات مرجعية عالمية متخصصة ، والتوعية الصحية للمرضى والبيئة المرافقة للعيادات والمنشآت الطبية.

وتستند مذكرة التفاهم التي وقعت بين الجانبين إلى أن اتحاد الأطباء العرب مؤسسة رائدة في التنمية المهنية والطبية والتكامل الصحي العربي، إضافة إلى نشر رسالة الطب الانسانية في جميع أرجاء الوطن العربي والعمل على الارتقاء بالمستوى المهني للاطباء والفرق الطبية المعاونة وتحقيق التنمية المهنية والعلمية والبحثية وعقد المؤتمرات والندوات العلمية الطبية من خلال لجانه وروابطه العلمية والمهنية.

كما أبرز الاتفاق أن "نبض" مؤسسة قطاع خاص، معتمدة ومرخصة من قبل وزارة التجارة وجهة متخصصة بالمحتوى التوعوي التعليمي الصحي ومعتمدة من عدة جهات علمية محكمة عالمية ، ولها الامكانيات في المساهمة بتنفيذ رؤية وأهداف الاتحاد وتفعيل برامجه وروابطه، كما وصفتها مذكرة التفاهم بأنها "أكبر منصة عربية توعوية رقمية بالعالم".