المركز العربى للتوعية الصحية - وعي

الخميس 14 أكتوبر 2021

بطرق مختلفة وجذابة، ينظم المركز العربى للتوعية الصحية "وعى" التابع لاتحاد الأطباء العرب حملة للتوعية الصحية اللازمة بشان "سرطان الثدي"، ومعرفة عوامل الخطورة التى تساعد في الاكتشاف المبكر، ووجود إصابة بالمرض ام لا.

وقال بيان صادر عن مركز وعي اليوم الأربعاء، إن حملة المركز  عبر صفحته الرسمية على فيس بوك تستهدف من خلال استخدام أسلوب "الحكي"، توعية الفتيات والأمهات بسرطان الثدي ، وكيفية الفحص الذاتي، علاوة على معرفة العوامل الأكثر خطورة التي تساعد في معرفة وجود إصابة بالمرض أم لا. 

وتداولت صفحة مركز وعي عدد من قصص السيدات الناجيات من مرض سرطان الثدي، واللاتي روين تجاربهن مع المرض. 

كما أكد البيان، تدشين المركز مؤخرا حملة توعية للطالبات وذلك بإحدى الجمعيات الخيرية.

 واستهدفت الحملة تعريف الفتيات بخطوات الفحص الذاتي، وأهمية الاكتشاف المبكر للمرض. 

ومن المقرر أن يعقد المركز السبت 30 اكتوبر القادم لقاءا علميا عبر الإنترنت تحت عنوان : "سرطان الثدي.. الاكتشاف المبكر في إطار تقديم الخدمات الصحية". 
ويحاضر في اللقاء العلمي دكتورة هيام النمر. 

ويسعى مركز وعي إلى تكثيف جهوده خلال شهر أكتوبر  الجاري؛ لرفع مستوى الوعي بين السيدات بشأن المرض، وتعليم المبادئ الأساسية للفحص الذاتي.
 
ويُطلق على شهر 10، "أكتوبر الوردي"، كشهر عالمي للتوعية ضد سرطان الثدي برفع مستوى الوعي حوله.

ويعتبر هذا اللون رمزاً عالمياً للتوعية بسرطان الثدي. 

وقال الدكتور أسامة رسلان أمين العام اتحاد الأطباء العرب، أن تعزيز صحة المرأة من أهم أهداف المركز العربى للتوعية الصحية "وعى" وخاصة فى مجال التوعية بكيفية الوقاية والاكتشاف المبكر لسرطان الثدى، مشيرا إلى أن المرض من أكثر أنواع السرطان شيوعا بين النساء في بلدان العالم المتقدمة والنامية على حد سواء.